المرأة والطفل

الوحمات لدى الأطفال

الوحمات لدى الأطفال كثيرون من الأطفال يولدون بعلامات، وتحدث هذه العلامات أما بواسطة الأدوات
المستخدمة في أثناء عملية الوضع، أو بسبب ضغوط وإجهاد عملية الولادة نفسها.

وأي من مثل هذه الوحمات يتلاشى خلال بضعة أيام، لكن اسألي الطبيب الذي يفحص وليدك عن أي وحمات
تلاحظينها، ويستطيع الطبيب أن يؤكد لك أنها مؤقته.

الوحمات لدى الأطفال

إن وحمات الولادة لا تختفي بسرعة، وفي الحقيقة إن بعضها قد لا يرى فورًا عقب الولادة، لكنها تظهر فيما بعد،
وتوصف أكثر أنواع الوحمات شيوعًا فيما يلي، إنما لابد من أن تتأكدي من هويتها بسؤال الطبيب الذي يفحص
الطفل.

وحمة منقار طائر اللقلق

هذه أكثر أنواع الوحمات شيوعًا، وتتكون هذه الوحمة من رقع سطحية حمراء قد تظهر في جفني العينين أو /
وقصبة الأنف أو مؤخر العنق، ويأتي هذا الاسم من الفكرة التي تقول أن هذه هي المواضع التي قد يمسك منها
اللقلق الطفل عندما يسلمه إلى أمه.

أما الوحمات التي تظهر في الوجه، فإنها تختفي تمامًا تقريبًا خلال السنة الأولى، وذلك رغم أنها قد تستمر لمدة
أطول عندما يبكي الطفل، إن الوحمات التي تظهر في مؤخر العنق قد تبقى أحيانًا، ولكنها تغطي دائمًا تقريبًا
بالشعر.

وحمة الفراولة

أطلق عليها هذا الاسم لأنها منطقة حمراء ومرتفعة قليلًا وملساء، وقد لا تظهر وحمة الفراولة عند الولادة، ولكن
ربما في أثناء الأيام الأولى القليلة بعد ذلك.

وقد تبدأ وحمة الفراولة صغيرة في حجم وخزة الدبوس ثم تكبر بانتظام في أثناء الأشهر الأولى الستة أو التسعة
بعد الولادة، وإذا كانت الوحمة على وجه طفلك، فسيكون من الصعب تجاهلها، وقد تشعرين بالاستياء الشديد من
وجودها، ولكنها ستختفي.

وتكون دلائل اختفائها ظهور مناطق شاحبة في الوسط تبدأ بالانتشار حتى تتبقى حافة حمراء فقط، ثم تختفي
الحافة، ويبقى الجسم بلا علامة تدل على أنه كانت هناك وحمة أي وقت من الأوقات.

وعلى خلاف معظم وحمات الولادة فإن الجلد الذي يغطي وحمات الفراولة يكون ضعيفًا، وقد تسبب ضربة قوية
تدفق الدم منها، مع أنه من الممكن دائماً وقف هذا النزيف بسهولة بضغط خفيف.

وقد يخلف هذا الأذى السطحي ندبة خفيفة تظل بعد اختفاء وحمة الفراولة، وإذا كان لطفلك وحمة فراولة في
مكان معين معرض للخطر، فقد ترغبين في استشارة طبيبك حول تغطيتها لحمايتها.

وهناك وحمة الفراولة النادرة جدًا، وهي لا تزال من تلقاء نفسها بل بجراحة تقويم ولأن إزالتها ستخلف وراءها
ندبة، ولأن تلك الندبة ستكبر، فنادرًا ما ينصح بذلك قبل أن يصبح عمر الطفل حوالي سبع سنوات.

وحمة البقعة الخمرية

هذا النوع النادر من وحمات الولادة يتكون من علامة شديدة الحمرة، أو قرمزية، وهي مع أنها مسطحة فإن
سطحها قد يكون معقودًا نوعًا ما.

والبقعة الخمرية الكبيرة على الوجه قد تشوهه كثيرًا وهي لسوء الحظ، لا تختفي، ومع أنه ما تزال تجرى محاولة
لإزالتها بجراحة التقويم أحيانًا، إلا أنه نادرًا ما تكون النتيجة مرضية.

وتتوفر الآن مستحضرات تجميل ممتازة للتغطية، وتحضر لكل مريض بشكل يوافق المستحضر الطبي منذ الطفولة،
والطفل الذي يستخدم مستحضر التجميل هذا دائمًا سيقبله ويتعلم على استعماله بنفسه في عمر مبكر،
وعندما تصل السن التي يلتحق فيها بمجموعة من أقرانه للعب.

أو التي يذهب فيها إلى المدرسة فإنه قد ينظر إلى استخدام مستحضر التجميل كما ينظر إلى ارتداء ملابسه.

تلك كانت لمحوة بسيطة عن الوحمات لدى الأطفال ذكرناها لكم عبر موقعكم عالم المرأة ونتمنى أن تكون نالت
إعجابكم ولا تنسى أن تشارك المقال مع الأصدقاء وزيارتنا مرة أخرى لمعرفة المزيد من المقالات الجديدة.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق