المرأة والطفل

علاج الغيرة عند الأطفال

علاج الغيرة عند الأطفال، الغيرة هي انفعال فطري موجود لدى الإنسان وهي مشاعر طبيعية لدى الطفل أيضًا
لذا يجب

على الأبوين تقبل هذا السلوك، لكن إذا زاد هذا السلوك عن حده يضر بشخصية ونمو الطفل وقد يسبب الأنانية
|والسلوك

العدواني لدى الطفل وقد تكون الغيرة لها فوائد فهي  تخلق جو للمنافسة والتفوق، تظهر الغيرة عند الأطفال
عادة من سن

الثانية من العمر وتظهر من خلال تصرفات و أفعال سلوكية يقوم بها الطفل، أحيانًا  يقوم الأبوين بالتعامل مع هذه
المشكلة

بطريقة خاطئة تجعل الأمر يزداد سوء مما يؤثر على شخصية الطفل، قد يصاحب الشعور بالغيرة بعض السلوكيات
الخاطئة مثل

العناد والعصبية والتخريب، وهنا سنتحدث عن مظاهر الغيرة عند الأطفال وأسباب الغيرة وكيفية علاجها.

علاج الغيرة عند الأطفال

مظاهر الغيرة عند الأطفال

وجود مظاهر نفسية تتعلق بالأنانية وهذا تصرف طبيعي في مرحلة الطفولة وهذه المظاهر النفسية تظهر في
التبول اللاإرادي وكذلك تظهر في مص الإصبع وقضم الأظافر.

يعمل الطفل على تدمير أو إتلاف أغراض الآخرين وقد يحاول الحصول على هذه الأغراض بطريقة التقرب والتودد.

عند شعور الطفل بالغيرة تظهر عليه مظاهر الانسحاب حيث يميل أكثر إلى العزلة وقد يصل الأمر إلى الإضراب عن
الطعام مما يؤدي إلى مشاكل أخرى مثل إنقاص الوزن.

يميل الطفل إلى جذب انتباه الآخرين وذلك كأن يقوم بالاعتداء بالضرب على الآخرين أيضًا يقوم بالكذب والادعاء بأنه تعرض للضرب.

عند وجود طفل جديد داخل المنزل قد يتظاهر الطفل الآخر بالحب تجاه الطفل الجديد من أجل إخفاء مشاعر الغيرة لديه ولكن يقوم بالاعتداء على أخيه بالضرب والعض عند إتاحة الفرصة له.

إحساس الطفل بأنه مركز الكون وأنه يجب على الجميع أن يأتمرون بأمره.

تظهر الغيرة في مرحلة البلوغ عن طريق تحدث الابن عن الآخرين بطريقة سلبية وبشكل هجومي.

أسباب الغيرة عند الأطفال

  • المقارنة مع الآخرين تساعد على وجود الغيرة عند الأطفال كذلك يساعد على انعدام الثقة عند الطفل مقارنة الطفل بأقرانه أو أحد إخوانه تصرف خاطئ من قبل الأبوين.
  • حماية الطفل الزائدة من قبل الوالدين والخوف الشديد عليه يولد لديه مشاعر الغيرة مما يجعله يغار من كل طفل واثق ومعتمد على نفسه.
  • يشعر الطفل بالغيرة عند قدوم طفل جديد خاصة إذا حظي هذا الطفل الجديد على الاهتمام الأكبر من قبل الوالدين ويجعل الابن الأكبر يشعر بالغيرة بسبب صرف اهتمام الوالدين عنه.
  • وضع قواعد وقوانين صارمة من قبل الوالدين دون وجود تفسير لها خاصة عند فرضها على أحد الأبناء دون الآخر كذلك سيطرة وتسلط الأبوين في التعامل مع أولادهم يجعلهم يشعرون بالغيرة.
  • خلق جو من المنافسة بين الأطفال كأن يطلب من طفلين القيام بنفس النشاط مع وجود اختلاف في قدرات الأطفال مما يجعل طفل يقوم بالنشاط على أكمل وجه والطفل الآخر لا فهذا يسبب الغيرة في نفسه.
  • التدليل الزائد للطفل يجعل الطفل يشعر بأنه لا أحد أفضل منه فعندما يأتي طفل جديد إلى البيت يشعر بالغيرة منه.

علاج الغيرة عند الأطفال

يجب تعليم الأطفال مشاعر الحب والتقدير والامتنان والتسامح وتقدير واحترام الآخرين فذلك يساعد على التقليل من مشاعر الغيرة ويخلق جو مليء بالمحبة والمودة.

الابتعاد عن المقارنة بين الأطفال فكل طفل يمتلك قدرات ومواهب تجعله يتميز عن غيره من الأطفال فخلق جو من المقارنة والمنافسة يجعل الطفل يشعر بالغيرة وقد يسبب إلى خلق عداوة بين الأطفال.

يجب عدم عقاب الطفل على غيرته لأن الغيرة شعور طبيعي يوجد عند البشر كافة بل يجب البحث عن أسباب الغيرة ومحاولة علاج هذه المشكلة بطرق صحيحة وسليمة.

في حالة عدم نجاح الأسرة في التعامل مع مشاعر الغيرة عند الأطفال على الأبوين اللجوء إلى طبيب نفسي فالطبيب لديه من الأساليب والحلول التي تمكنه من التعامل مع الطفل الغيور

الحرص على قراءة قصص للأطفال توضح أن للغيرة آثار سلبية تؤثر على الصداقة وعلى العلاقة بين الآخرين.

يجب معرفة احتياجات الطفل النفسية وإتاحة الفرصة له للتحدث عن مشاعره والاستماع إليه ومعرفة أسباب الغيرة.

تعزيز ثقة الطفل بنفسه ومحاولة التكلم معه حول نقاط قوته وتعزيز الصفات الإيجابية لديه، كذلك تعزيز السلوك التعاوني لديه وحثه على التعاون والمشاركة.

 

 

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق