المرأة والطفل

الكذب عند الأطفال (أسبابه، علاجه، أنواعه)

الكذب عند الأطفال (أسبابه، علاجه، أنواعه) الكذب صفة ذميمة توجد عند الصغار والكبار وقد نهانا ديننا الإسلامي
عن ذلك  والكذب هو مخالفة الحقيقة لتحقيق هدف مادي أو نفسي، والكذب أما أن يكون  مكتسب من البيئة
التي يعيش فيها الطفل وخاصة الأسرة وإما أن يكون لأسباب نفسية أو لمحاولة إثبات الذات وأحيانا يكون بسبب
أن الآباء يتعاملون بقسوة مع أبنائهم يحاسبونهم على  كل صغيرة وكبيرة مما يحدث ردة فعل عكسية ينتج عنه
الكذب لكن الكذب سرعان ما يزول إذا تعاملنا معه بطريقة صحيحة وسليمة  ، وحين يجد الآباء أحد أبناءه يكذب
يصيبهم شيء من الإحباط والفشل وهنا سنوضح أسباب الكذب عند الأطفال وعلاجه.

الكذب عند الأطفال (أسبابه، علاجه، أنواعه)

 أنواع الكذب عند الأطفال

  • الكذب الادعائي

يستخدم الطفل هذا النوع من الكذب بسبب عدم ثقته بنفسه أو بسبب الشعور بالنقص وقد يكون السبب هو
لفت الانتباه كأن يدعي الطفل أن لديه منزل فخم أو يدعي أنه لديه ألعاب كثيرة.

  • الكذب الخيالي

يظهر هذا النوع عند الأطفال الذين يتميزون بفصاحة اللسان والذين لديهم قدرة على سرد القصص الغير واقعية
والخيالية والذين يتميزون بارتفاع في مستوى الذكاء فيبدأ في صنع عالمه الخيالي.

  • الكذب الانتقامي

يقوم الطفل باستخدام هذا النوع من الكذب بغرض الانتقام أو لاسترداد حقه وذلك من وجهة نظر الطفل والسبب في ذلك هو الغيرة أو التمييز بين الأطفال سواء داخل الأسرة أو في المدرسة.

  • الكذب الغرضي

يظهر هذا النوع من الكذب بسبب عدم تلبية الأهل لاحتياجات الطفل التي يرغب بها أو عند التعنت معه فيلجأ إلى الكذب والاحتيال للوصول إلى ما يريد كأن يطلب مالا لشراء مستلزمات للمدرسة وهو في الحقيقة يريد المال لشراء بعض الألعاب أو بعض من الأطعمة الممنوعة داخل المنزل.

  • الكذب الوقائي

يلجأ الطفل إلى هذا النوع من الكذب بسبب كثرة عقاب الأهل له وكثرة ذمه دون تفهم فيلجأ الطفل إلى الكذب من أجل الدفاع عن نفسه ولحمايته من العقاب الذي قد يلحق به من الأهل.

  • الكذب المرضي

يكون هذا النوع من الكذب عادة لدى الطفل ويصبح صفة رئيسية في شخصيته وذلك بسبب تقصير الأهل في علاج الكذب من البداية واستخدام الأساليب التي تساعده على التخلص من هذه الصفة الذميمة فيصبح الكذب صفة ملازمة للطفل وتكون خارجة عن إرادته.

  • كذب التقليد

يقوم الطفل باستخدام الكذب كنوع من التقليد كأن يرى أحد والديه يستخدمون الكذب في بعض أمور حياتهم كأن يتصل أحد الأقارب بالوالدين فتطلب الأم إخبارهم أنها ليست موجودة في المنزل فيرى الطفل هذا ويبدأ يقلد الوالدين دون قصد منه لذا يجب مراعاة تصرفاتنا من أقوال وأفعال حتى لا يقوم الأطفال بتقليدها.

  • الكذب الالتباسي

يحدث هذا النوع من الكذب بسبب التباس الحقيقة بالخيال لدى الطفل كأن يرى حلما ما في منامه ثم يقوم بروايته على أنه واقع كذلك عندما يسمع قصة خيالية أعجبته ويبدأ في روايتها وسردها للآخرين على أنها حقيقة وعادة يزول هذا النوع من الكذب عند إتمام النضج العقلي لديه أو عند تقدم الطفل بالعمر.

أسباب الكذب لدى الأطفال

من أسباب الكذب لدى الأطفال عند فرض الأسرة قواعد صارمة فيلجأ للكذب للهروب من تلك القواعد التي تفوق قدرته ليظهر للوالدين أنه ملتزم.

يلجأ الطفل للكذب هروبا من العقاب الذي قد يلحق به في حال عدم التزامه بقواعد معينة.

عادة يستخدم الطفل الكذب كي يظهر أمام رفقائه بشكل أفضل كأن يدعي أنه لديه ألعاب كثيرة في غرفته أو قيامه بالذهاب إلى رحلة ما وهذا يكون بسبب نقص في شخصية الطفل.

يمكن أن يستخدم الطفل الكذب لعدم جرح مشاعر الآخرين.

علاج الكذب عند الأطفال

  • قومي بقراءة قصص للطفل عن الصدق والأمان وعن فصل هذه الصفة الجميلة.
  • تجنبي وصف طفلك بالكذب أمامه حتى وإن كان كذلك حتى لا يترسخ في ذهنه أنه كاذب فيتعامل بناء على ذلك بل امدحيه في المواقف التي يكون فيها صادقا.
  • تجنبي إلقاء المحاضرات الطويلة التي تحث الطفل على الصدق لأن الطفل يمل منها بل الأفضل أن تبحثي عن الدافع وراء الكذب.
  • عندما تجدين طفلك يكذب لا تبادري بالعقاب بل عامليه بلطف لأنه إذا شعر تجاهك بالطمأنينة سوف يخبرك من تلقاء نفسه.

الابتعاد عن التفرقة والتمييز بين الأطفال في المعاملة

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق