المرأة والطفل

اللسان المربوط عند الطفل الرضيع

اللسان المربوط عند الطفل الرضيع فأنه لا ينبغي أن يصاب الأهل بالخوف أو الهم إذا كان طفلهم الرضيع لسانه مربوط فأنه يعتبر حالة عرضية تحدث لبعض الأطفال فإن تلك الحالة ليس لها أي تأثير على عملية النطق لدى الطفل ولكن لها تأثير على رضاعته الطبيعية.

لأن الطفل الرضيع يجد بعض الصعوبة عند الرضاعة، ولذلك سوف تلاحظين أن وزنه أصبح قليل وذلك لأنه لا يأخذكفايته من الرضاعة لعدم قدرته على مسك الحلمة بصورة جيدة للحصول على كفايته من الرضاعة.

اللسان المربوط عند الطفل الرضيع

هناك العديد من الحالات التي تعاني من اللسان المربوط عند الولادة، بحيث يكون لسان الطفل ملتصق بباطن الفم، ويعتبر هذا عيب خلقي، ولكن كما هو معلوم أن إصلاح هذا العيب أصبح سهل جداً الآن، ولا توجد أسباب وراثية لهذا العيب.

تعريف اللسان المربوط

كما قلنا أنَّ اللسان المربوط يحدث بعد الولادة، وغالب الأطفال لا تتأثر بهذا اللسان المربوط، والبعض الأخر قد يجد
صعوبة في عملية تحريك اللسان بانطلاقة تامة.

واللسان المربوط عبارة عن نوعين

النوع الأول: اللسان المعتدل، بحيث يكون مربوط من خلال اللسان بأسفل الفم.

النوع الثاني: ويعتبر هو الأشد والأصعب حيث يكون اللسان مندمج مع أسفل الفم، مما يسبب قصر شديد

للجام، ويتم معرفة تلك الأنواع عقب الولادة مباشرة.

وهناك بعض الحالات التي يكون تحديدها صعب ويتم تحديدها أثناء الرضاعة، حيث يلاحظ الأهل أن الرضيع يعاني من صعوبة في الرضاعة الطبيعية.

أعراض اللسان المربوط

  • صعوبة في البلع.
  • صعوبة في مد اللسان للأمام.
  • صعوبة في رفع اللسان للأعلى.
  • صعوبة في الرضاعة.
  • انفلات الثدي أثناء الرضاعة.

في حالة كان الطفل يرضع رضاعة صناعية، فإن الأم ستلاحظ أن طفلها لا يستطيع أن يغلق فمه بصورة جيدة حول حلمة الزجاجة الصناعية.

مشاكل يسببها اللسان المربوط للطفل الرضيع

سوف نلاحظ أن الطفل ليس لديه القدرة على الرضاعة لفترات طويلة، وبالتالي سوف يؤدي ذلك إلى نقص في الوزن لدى الطفل.

كما أنه قد يصاب بالقيء مباشرة بعد الرضاعة، وتلاحظ الأم أنه يعض بصورة مستمرة وذلك لحاجته للرضاعة حيث أنه لا يستطيع الوصول لمرحلة الشبع الكامل.

كيفية علاج اللسان المربوط

يتم علاج اللسان المربوط عند الطفل الرضيع من خلال إجراء عملية جراحية بسيطة، يتم فيها فصل اللسان عن أسفل الفم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق