المرأة والطفل

الدهون الموجودة في الأطعمة الصحية

الدهون الموجودة في الأطعمة الصحية ، يحتاج الأطفال في المرحلة الأولى من عمرهم إلى الدهون الصحية التي تساعد على البناء العقلي والجسدي، وفي مقالنا هذا سوف نتكلم عن الدهون الموجودة في الأطعمة الصحية فتابعونا.

الدهون الموجودة في الأطعمة الصحية

يحتاج الأطفال في المرحلة الأولى من عمرهم إلى الدهون التي تساعد في نموهم العقلي والجسدي، وهم يحصلون على هذه الدهون بشكل أساسي من لبن الأم أو اللبن الصناعي وذلك خلال السنة الأولى من عمرهم، وعندما يصبح نظامهم الغذائي أكثر تنوعاًـ تتغير خصائص الأنواع المختلفة من الدهون التي يتناولونها.

وتحتوي الأطعمة الدهنية على خليط من أنواع الدهون المختلفة والتي تضم ما يلي:

  • الدهون المشبعة

توجد بشكل أساسي في بعض الأطعمة مثل اللبن والجبن والزبادي واللحوم وجوز الهند وزيت النخيل.

  • الدهون الأحادية غير المشبعة

وتوجد بشكل أساسي في البذور مثل (السمسم وزهرة عباد الشمس) كما توجد في بعض المكسرات مثل (اللوز والكاجو) وتوجد أيضاً في السمك.

ومن الجدير بالذكر أنه لم يتم سوى تحديد النوع الأساسي من الدهون الموجودة في المجموعات الغذائية السابقة.

  • ومن المفضل أن يكون الجزء الأكبر من الدهون التي نحصل عليها من نظامنا الغذائي عبارة عن خليط من الدهون الأحادية والمتعددة غير المشبعة، بينما نتناول كميات ضئيلة من الدهون المشبعة، وعادةً ما يستخدم المسئولون عن تصنيع بعض المنتجات الغذائية زيوت النخيل وجوز الهند، وهذه الزيوت أساساً هي دهون مشبعة، فعلى الرغم من أن زيوت النخيل وجوز الهند هي زيوت نباتية تأتي من المكسرات والبذور وتحتوي على دهون أحادية أو متعددة غير مشبعة فهي تحتوي أيضاً على زيوت نباتية مشبعة، ويرجع استخدام هذه الزيوت في صناعة بعض المنتجات الغذائية إلى أنها أرخص من الكثير من مصادر الدهون الأخرى.

أضرار الدهون المشبعة

ولكن هذه الدهون المشبعة تؤدي إلى انسداد الشرايين بمرور الوقت مما يساعد في الإصابة بأمراض القلب، لذلك فعندما تشير قائمة المكونات لوجود دهون نباتية فإنك لا تعرف ما نوع هذه الدهون النباتية، فقد تكون مشبعة تماماً مثل الدهون الموجودة في الزبد وهي في حقيقة الأمر من الدهون الحيوانية.

الخروب من المواد الطبيعية والصحية

  • يعتبر مسحوق الخروب (على سبيل المثال) طعاماً صحياً أكثر من مسحوق الكاكاو وزبدة الكاكاو التي تستخدم في صناعة الشوكولاتة، وعلى الرغم من ذلك فإن قطع الخروب تحتوي على نفس كمية الطاقة التي تحتويها قطع الشوكولاتة، حيث تتساوى نسبة الدهون والسكر في كل منهما، وبدلاً من استخدام زبدة الكاكاو كمصدر للدهون يمكننا استخدام قطع الخروب لأنها تحتوي على أنواع أخرى من الدهون النباتية، حتى وإن كانت خالية من السكر فإن ذلك لا يعني أن هذا المنتج يحتوي على نسبة قليلة من الطاقة، فعادةً ما تضاف كمية أكبر من الدهون، تكون النسبة الكلية للدهون أكثر منها في منتج مماثل مضاف إليه كمية من السكر، وبذلك لا يصح تناول كل من الخروب والشوكولاتة إلا في أضيق الحدود، وبذلك فهما لا يصلحان كطعام يتناوله الطفل بشكل متكرر.

الطعام الصحي

بخلاف ما يعتقده البعض، فإن الطعام الذي يباع على أنه طعام صحي ليس بالضرورة أن يكون طعاماً صحياً، ونلاحظ
هنا أن العبارة بها كثير من التناقض، لذا ينبغي توضيح ما نعنيه.

إن بعض الأطعمة التي تباع في القسم الخاص بالأغذية الصحية في المتاجر تكون بالفعل مفيدة للجسم، إلا أن
البعض الآخر قد يكون غير مفيد بالنسبة لطفلك أو حتى بالنسبة لك.

وفي النهاية نرجو أن نكون قد أفدناكم في هذا المقال وتابعونا في ما هو آت.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق