المرأة والطفل

ما يحتاجه جسم الطفل للنمو

ما يحتاجه جسم الطفل للنمو ، من المسلم به يحتاج أطفالنا للعديد من الاهتمام كي ينمو بصحة جيدة من حيث اتباع أنظمة غذائية والتي تعمل بدورها في الحفاظ على صحة طفلكِ، وفي هذا المقال سوف نتكلم عن ما يحتاجه جسم الطفل للنمو فكونوا معنا.

ما يحتاجه جسم الطفل للنمو

يحتاج الطفل للعديد من العناصر الغذائية التي تعمل على نمو الطفل نمواً صحي وجيد:

هناك مجموعة من الأبحاث التي أجريت في فنلندا تدرس تأثير اتباع الأنظمة الغذائية التي تقل فيها نسبة الدهون والتي أجريت على مجموعة من الأطفال وذلك منذ السنة الأولى من عمرهم، وقد أثبتت هذه الدراسة عدم مواجهة هؤلاء الأطفال أية مشكلات بالنسبة لمعدلات النمو، ولكن هذا لا يتم إلا تحت رقابة مشددة، حيث يتم متابعة النظام الغذائي لهؤلاء الأطفال بشكل منتظم من قبل أحد المتخصصين في علوم التغذية بالإضافة لوجود طبيب وإخصائي اجتماعي، إلا أن واقع الحياة لا يتيح لكثير من الأسر الحصول على مثل هذه المساعدات، لذا فإن أفضل ما يمكن اتباعه مع معظم الأطفال فيما يخص هذا الشأن ما يلي:

  • استخدام منتجات الألبان كاملة الدسم حتى سن العامين.
  • الاستمرار في الرضاعة الطبيعية أو البدء في استخدام اللبن الكامل الدسم كمشروب أساسي منذ السنة الأولى.
  • تقديم منتجات الألبان قليلة الدسم بعد أن يدخل الطفل عامه الثاني، حيث يفضل تناول اللحوم الخالية من الدهون، وكذلك يفضل استخدام الزيت والسمن النباتي بدلاً من الزبد.
  • تناول الأطعمة التي تقل فيها نسبة الدهون وخاصة نسبة الدهون المشبعة، ويفضل ذلك بالنسبة للأشخاص البالغين ولكل أفراد الأسرة الذين تزيد أعمارهم عن الخمس سنوات.

تشبع الدهون

هناك بعض الدهون التي يحتاجها الجسم للقيام بوظائفه الحيوية، مع العلم أن أنواع الدهون تختلف عن بعضها البعض، فبعض هذه الدهون ضار والبعض الآخر منها نافع، ويمكن أن تتواجد الدهون في النظام الغذائي بأشكال مختلفة يمكن تقسيمها إلى دهون مشبعة ودهون غير مشبعة ويعتمد ذلك على التركيب الكيميائي لها، والأنواع المختلفة من الدهون يمكن توضيحها كما يلي:

  • الدهون الأحادية غير المشبعة التي توجد بشكل أساسي في زيت الزيتون وزيت الكانولا وزيت الأفوكادو وزيت فول السوداني.
  • الدهون المتعددة غير المشبعة التي توجد بشكل أساسي في بعض البذور مثل السمسم وعباد الشمس، كما توجد أيضاً في الأسماك والمكسرات مثل اللوز والكاجو.
  • الدهون المشبعة التي توجد بشكل أساسي في اللبن كامل الدسم والجبن والزبادي واللحوم الدهنية وجوز الهند وزيوت النخيل.
  • الأحماض الدهنية ذات التركيب الكيميائي المتغير التي توجد بكميات قليلة في اللحوم ومنتجات الألبان والسمن النباتي والزيوت التي يعاد استخدامها.

من الضروري معرفة أن المجموعات الغذائية السابقة لا تحدد إلا النوع الأساسي للدهون الموجودة في الأطعمة المختلفة، ذلك لأن كل طعام معين من الأطعمة التي تحتوي على الدهون يوجد به خليط من ثلاثة أنواع مختلفة من الدهون، ومن المفضل أن تكون معظم الدهون التي يحتويها نظامك الغذائي عبارة عن خليط من الدهون
الأحادية أو المتعددة غير المتشبعة مع وجود كميات قليلة من الدهون المشبعة، فمن الناحية الغذائية تعتبر
الدهون غير المشبعة أكثر فائدة.

الكوليسترول

دائماً ما تسبب كلمة الكوليسترول الموجود في الطعام الخوف بين الناس، إلا أن المشكلة لا تكمن في الكمية
التي يتواجد بها الكوليسترول في الطعام بقدر ما تكمن في الكمية التي يتواجد بها الكوليسترول في الدم،
فجسم الإنسان يتولى القيام بإنتاج ثلاثة أرباع ما يحتويه الدم من الكوليسترول ويعتمد الجسم في ذلك على
الدهون المشبعة التي يحتويها الطعام الذي تتناوله، والملاحظ أن الأطعمة التي تحتوي على الكوليسترول تعتبر
أقل ضرراً على الكوليسترول في الدم من الأطعمة التي تحتوي على الدهون المشبعة، فالبيض على سبيل
المثال من الأطعمة المفيدة التي يسهل تحضيرها إلا أنها تحتوي على نسبة عالية من الكوليسترول، ولكن تناول
بيضة واحدة كل يوم لن يلحق أي ضرر بصحة الطفل.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق