المرأة والطفل

عملية شفط اللبن لدى الأم

عملية شفط اللبن لدى الأم ، تتعدد الكثير من المخاوف لدى الأم وتعتبر شفط اللبن أمراً صعباً في بداية الأمر، وفي مقالنا هذا سوف نتحدث عن شفط اللبن لدى الأم فتابعونا.

عملية شفط اللبن لدى الأم

يعد شفط اللبن أمراً صعباً في بدايته، ولكن بالتدريب على ذلك تستطيع الأم فعله بشكل أفضل، أما إذا استمرت الأم في مواجهة بعض المشاكل أو أرادت أن تتلقى المساعدة العملية في تعلم هذا فعليها أن تلجأ إلى الطبيب أو إلى مركز رعاية الأمومة والطفولة أو أن تستشير خبيراً في عملية شفط اللبن، إن استرخاء الأم قبل البدء في عملية الشفط يساعد على إدرار اللبن، وإلا أن الشعور بالاسترخاء لن يكون أمراً سهلاً إذا كان لديك الكثير من العمل.

تعليمات عند القيام بشفط اللبن

  • عليك أولاً جمع الأدوات اللازمة لشفط اللبن، فسوف تحتاجين إلى وعاء لجمع اللبن ووعاء آخر لحفظه، ويمكن الحصول على الأكياس المعقمة والمخصصة لحفظ لبن الأم من الصيدليات، وهذه الأكياس جاهزة للاستخدام في الحال، أما إذا كنت ستضعين اللبن في زجاجة الرضاعة مباشرة أو في أي وعاء آخر، فعليك تعقيمه أولاً، وإذا كنت ستقومين بشفط اللبن باستخدام يديك، فعليك أن تستخدمي أنبوباً ذا فتحة متسعة ومصمم خصيصاً لذلك حتى تيسري من عملية الشفط.
  • يجب غسل يديك جيداً وتحضير الأدوات اللازمة قبل عملية الشفط، كما يجب غسل الأوعية من الداخل والخارج بشكل جيد بالماء والصابون ثم شفطها جيداً.
  • إذا كنت تقومين بهذه العملية بشكل دائم، فربما تلجئين إلى شراء شفاط اللبن من الصيدلية أو من أحد مراكز رعاية الأمومة والطفولة، وعليك أن تستفسري عن كيفية استخدامه من متخصصين في هذا الشأن، حيث إن الاستخدام الخاطئ لهذه الوسائل قد يؤدي إلى قرحة تصيب حلمة الثدي.

تخزين اللبن

  • يجب تخزين اللبن بعد شفطه في الثلاجة بالقرب من الفريزر حيث تكون درجة الحرارة أقل من معدلاتها الطبيعية، وإذا كنت تذهبين إلى العمل، فعليك أن تضعي على هذا اللبن علامة حتى لا يستخدمه
    الآخرون، وإذا كنت لا تنوين استخدامه خلال 48 ساعة فعليك بتجميده، أما إذا كنت تنوين إضافة كمية
    جديدة من اللبن الذي قمت بشفطه إلى وعاء به لبن مثلج قد تم شفطه من قبل، فعليك بتبريده أولاً
    حتى لا يؤدي إلى إذابة جزء من اللبن المثلج، ويمكن الاحتفاظ باللبن في الفريزر الداخلي (الذي يفتح
    من داخل الثلاجة) لمدة تصل إلى أسبوعين، ويتم الاحتفاظ به في الفريزر الذي له باب مستقل لمدة
    تصل إلى ثلاثة أشهر، بينما تصل مدة تخزينه في الديب فريزر من ستة إلى اثنى عشر شهراً.
  • إذا كنت ستقومين بنقل اللبن من مكان إلى آخر، فعليك وضعه في وعاء منفصل، ثم قومي بإعادة
    تبريده أو تجميده مرة أخرى بمجرد وصولك إلى هذا المكان، فلبن الأم يمكن أن يترك لفترات قصيرة في
    درجات الحرارة العادية ويرجع ذلك إلى خصائصه المضادة للعدوى، ولبن الأم التي اكتملت شهور فترة
    الحمل كاملة لا يحدث له أي تغير في النشاط البكتيري لمدة تصل إلى ست ساعات، بينما تقل هذه
    المدة لتصل إلى أربع ساعات عند الأم التي تلد دون أن تتم فترة حملها، ولا يجب الاعتماد على هذا
    اللبن إلا في حالة عدم وضعه في الثلاجة من قبل.
  • عند استخدام اللبن المجمد يجب استعمال اللبن السابق تخزينه أولاً، الذي يمكن إذابته ببطء في الثلاجة، ويمكن الاحتفاظ به في الثلاجة لمدة 24 ساعة، ويمكن استخدامه في خلال أربع ساعات من
    وقت خروجه من الثلاجة.
  • الأم لا تحتاج لتسخين اللبن على درجة حرارة تزيد عن درجات الحرارة العادية قبل تقديمه للطفل، فلبن
    الأم لا ينبغي غليه أو وضعه في الميكروويف لأن ذلك يفقده كثيراً من خصائصه الفريدة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق