المرأة والطفل

أسباب نقص وزن الطفل الرضيع

أسباب نقص وزن الطفل الرضيع حيث أنه يعد وزن الطفل الرضيع مهم جدًا وأنه عامل من العوامل المهمة وهي التغذية فالأم هي المحرك الأساسي لتغذية الطفل وإذا أهملت في التغذية يؤثر على الطفل فيما بعد وقد يؤدي إلى خطورة شديدة على صحة الطفل.

أسباب نقص وزن الطفل الرضيع

الأسباب المباشرة لنقص وزن الطفل

نقص وزن الطفل بصفة عامة لا يأتي بسبب وراثة ولا يعد مرضًا وإنما يأتي من أسباب أخرى متعددة منها عدم

التغذية الكافية وعدم أخذ الفيتامينات والمعادن المهمة لإكمال نمو الجنين وقد تتعرض الأم قبل الولادة إلى

أمراض معينة وتؤثر على الطفل أو بسبب تشوهات خلقية للطفل تؤثر على وزنه وقد تتعرض الأم لخطر فتقوم

بولادة الطفل في وقت مبكر عن الميعاد المحدد وهو سبب رئيسي في نقص وزن الطفل عن الوزن الطبيعي

وفي هذا الوقت يكون في خطر ويسارع الأطباء بوضعه في الحضانة حتى يعالج ويستعيد صحته ويكمل وزنه

الطبيعي وقد يكون أيضًا سبب آخر وهو نقص السعرات الحرارية الكافية التي يحتاج إليها الجسم وقد تهمل الأم

في معرفة ما يحتاج إليها الطفل أو أنها غير مهتمة بأكل الفواكه والخضروات الطازجة التي تعيد نسبة السعرات

الحرارية بصفة عامة وكما أنها قد تكون غير مهتمة بشرب العصائر الطازجة المهمة للجسم وغير مهتمة بشرب

كوب لبن يوميا لإكمال عظام الأطفال ويمنحه الكالسيوم المناسب الذي يحتاج إليه وقد تكون الأم تقدم لابنها

وجبة غير مكتملة من العناصر المهمة الغذائية وهي النشويات والدهون والبروتينات والفيتامينات وهي ركن

أساسي في نقص وزن الطفل الرضيع.

علاج هذا النقص

أن علاج وزن الطفل مهم جدًا وله أكثر من طريقة وأولها هي تقديم للطفل وجبة غذائية متكاملة من العناصر

المهمة التي تساعد على نمو العظام والعضلات السليمة وتكمل وزنه وتقديم له كوب لبن كل يوم لتقدم له

الكالسيوم المناسب وتقدم له آكل مناسب السعرات الحرارية المهمة لجسمه التي يحتاج إليها وتمده بالطاقة

والحيوية واستعادة الوزن المثالي لجسم الطفل كما يجب على الآباء تقديم الرعاية الصحية والجسدية والحرص

على عمل التحاليل الطبية اللازمة لمتابعة صحة الطفل.

الخاتمة:

إن نقص الطفل الرضيع ضار جدًا لصحته، يوجد بعض الأمهات لا تعلم مدى أهميته والحرص على علاجه ولا

يعلمون مدى أهمية الرعاية الصحية وتقديم الأكل المناسب للحفاظ على صحة وجسم أطفالهم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق