المرأة والطفل

طريقة الرضاعة الطبيعية

طريقة الرضاعة الطبيعية فأنها أفضل للطفل حتى يتجنب الإصابة من الأمراض، حيث أن الرضاعة الطبيعية تعد من أكثر مشاكل بالنسبة للأم وخاصة بعد فترة الولادة مباشرة، لابد من اكتساب مهارة الرضاعة الطبيعية الصحيحة،
حتى لا تأخذ وقت أطول أثناء فترة الرضاعة، حتى لا تعاني الأم من أي إرهاق أو تعب، وبالتالي يمكن الوصول إلى وضع يريحك جسمانيًا ويريح مولودك، مما يجعل الرضاعة بسيطة بشكل مريح وسهل.

طريقة الرضاعة الطبيعية

الخطوات التي لابد من اتباعها عند القيام بإرضاع الطفل

  • غسل اليد جيدًا قبل وبعد إرضاع الطفل.
  • تهيئة الطفل للرضاعة الطبيعية من الأم.
  • القيام بوضع إبهام اليد على الجزء العلوي من الصدر، بينما باقي الأصابع توضع عند أسفل الصدر.
  • تقريب الطفل من ثدي الأم حتى يفتح فمه.
  • وضع الحلمة في فم الطفل، والتأكد من وصول الحليب لفمه.
  • التأكد من وضعية الطفل صحيحًا، وبأنه يشرب الحليب بالفعل.
  • العناية بالطفل أثناء الرضاعة، والانتباه إلى أنفه حتى لا تلتصق بثدي الأم مما لا يسبب اختناق للطفل.
  • الضغط على الثدي ليعطي للطفل القدرة على التنفس.

فوائد الرضاعة الطبيعية للطفل

  • توفير حليب الأم الذي يحتوي على الكثير من التغذية المثالية للطفل.
  • الرضاعة الطبيعية تقلل ضرر إصابة الطفل بالحساسية، أو الإصابة بالربو.
  • يحتوي حليب الأم على العديد من الفيتامينات، والدهون.
  • يحتوي حليب الأم على البروتينات اللازمة لنمو الطفل.
  • يساعد الطفل على محاربة الفيروسات، والبكتيريا.
  • الرضاعة الطبيعية تميز الطفل بعدم تعرضه بإصابة الأمراض، ونوبات الإسهال، والتهاب الأذن.
  • يجعل الطفل أقل عرضًا بإصابة الأمراض المرتبطة بالجهاز التنفسي.
  • الرضاعة الطبيعية تساعد الطفل على زيادة التقارب من الأم، مما يعطي الطفل إحساس الشعور بالأمان والراحة.
  • الرضاعة الطبيعية تساعد في الوقاية من الموت المُفاجئ للطفل.

توجد بعض النصائح التي تجعل الرضاعة الطبيعية أسهل وتساعد الأم في الاطمئنان على الطفل:

  • لابد من وضع راحة اليد وراء كتفي الطفل.
  • القيام بوضع الإبهام والسبابة خلف أُذُنيه.
  • وضع رأس الطفل في اليد بكل هدوء ورفق مع إرخائها قليلاً، ويمكن تدليك الرأس.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق